#1  
قديم 04-15-2009, 02:50 PM
امنيه سليمان امنيه سليمان غير متواجد حالياً
Junior Member
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
الدولة: مصر شمال سيناء الشيخ زويد
المشاركات: 14
Smile ملخص قصه ؛؛ (( *اصحاب الجنه *)) ؛؛

كان يوجد شيخ صالح اسمه (عبدالله) ولديه حديقة كبيرة ضخمة جميلة مزينه بثمارها وكان يسموها اهل قريته (جنة) فهي حقا تشبه جنه من جنات الله وكان اولاده الثلاثة يحقدون عليه ولكن الولد الاوسط كان يحب والده ويسعي الي كلامه هو والله وحده لا شريك له وكان ينصح اخويه دائما بلايمان بالله وعدم الحقد على ابيهم لجنته فكان الله يبارك لعبد الله في جنته لانه يخرج حق الله فيها وحق الله هو الزكاة وفي يوم اتى الي الجنة رجل فقير كان يريد اكل لابنة الصغير لانه تعب ويبكي بصوت عال من شدة الجوع فأخذه الشيخ الي الحديقة واتى له بثمار منها وببعض المال فأخذ الفقير يقول بصوت عال : الله يبارك لك في جنتك كمان و كمان فقال الشيخ وهو يدعى : اللهم اهدى ابنائي . فبعد عدة ايام كان يرقد الشيخ عبد الله علي الرير من شدة التعب وفجاة تحول سرير النوم الي سرير الموت قبل الحصاد بعدة ايام فدفنة ابناءه وراحوا يبكوا عليه حتى تعبوا وذهبوا الي النوم وفي صباح احد الايام وكان اليوم قبل الحصاد بيوم واحد, فخطط الاولاد الاكبر والاصغر ولم يستمع اليهم الاوسط فقال الاكبر : سنذهب اليوم الي الحديقه لنأخذ كل ما بها من ثمار .
فساد الظلام ولم يري الاولاد شيئا في الحديقة فقالوا ما هذا الظلام حتى انى لا اري باب الجنة فقال الاوسط ان جنتنا الان تحولت لرماد تام وحرقت بكل ما فيها لولا انكم سمعتهم كلامي لكنا الان نتمتع بمنظرها وجمالها , فأحس الخوان بالذنب وقالوا : عسي ان يبدلنا الله لنا بجنة اخري فغضبوا غضب شديد وتابوا الي الله سبحانه وتعالي

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
وادخلوا ايضا ( جماعه ابداع طفله )
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 06-05-2009, 08:30 AM
رفيقة..... غنايم رفيقة..... غنايم غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الدولة: الجزائر
المشاركات: 363
افتراضي

مشكوووووووووووووووور على القصة يا حلوة
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 12-06-2015, 09:55 PM
بهاءاحمد2211 بهاءاحمد2211 غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Feb 2015
الدولة: في اليمن المحافظة لحج والحارة وحيدة بيت احمدفضل ناصر
المشاركات: 183
افتراضي

مشكور على القصة
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 02-22-2016, 11:12 PM
fatima marocaine fatima marocaine غير متواجد حالياً
Junior Member
 
تاريخ التسجيل: Feb 2016
الدولة: أسكن في المغرب
المشاركات: 1
Smile قصة أصحاب البستان

أصحاب الجنة

أصحاب الجنة يشبه القرآن الكريم واقع المترفين في قصة اصحاب الجنة ، لانهم كهؤلاء افتتنوا بزينة الحياة الدنيا فاتبعوا الاهواء و خالفوا الحق واستكبروا على المحرومين ، لولا انهم بعد طائف من الله عليها اكتشفوا خطاهم و بادروا إلى التوبة خشية العذاب الأكبر في الآخرة، وقد ذكر بعض السلف أن هؤلاء كانوا من أهل اليمن، قال سعيد بن جبير: كانوا من قرية يقال لها ضروان على ستة أميال من صنعاء، وقيل : كانوا من أهل الحبشة[1]

ذكرهم في القران

ذكر الله قصة أصحاب الجنة في سورة القلم، قال تعالى :
إِنَّا بَلَوْنَاهُمْ كَمَا بَلَوْنَا أَصْحَابَ الْجَنَّةِ إِذْ أَقْسَمُوا لَيَصْرِمُنَّهَا مُصْبِحِينَ وَلَا يَسْتَثْنُونَ فَطَافَ عَلَيْهَا طَائِفٌ مِنْ رَبِّكَ وَهُمْ نَائِمُونَ فَأَصْبَحَتْ كَالصَّرِيمِ فَتَنَادَوْا مُصْبِحِينَ أَنِ اغْدُوا عَلَى حَرْثِكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَارِمِينَ فَانْطَلَقُوا وَهُمْ يَتَخَافَتُونَ أَنْ لَا يَدْخُلَنَّهَا الْيَوْمَ عَلَيْكُمْ مِسْكِينٌ وَغَدَوْا عَلَى حَرْدٍ قَادِرِينَ فَلَمَّا رَأَوْهَا قَالُوا إِنَّا لَضَالُّونَ

القصة

قال ابن عباس : انه كان شيخ كانت له جنة و كان لا يدخل بيته ثمرة منها ولا إلى منزله حتى يعطي كل ذي حق حقه، فلما قبض الشيخ وورثه بنوه وكان له خمسة من البنين فحملت جنتهم في تلك السنة التي هلك فيها أبوهم حملا لم يكن حملته من قبل ذلك، فراحوا الفتية إلى جنتهم بعد صلاة العصر فاشرفوا على ثمرة ورزق فاضل لم يعاينوا مثله في حياة أبيهم، فلما نظروا إلى الفضل طغوا وبغوا، و قال بعضهم لبعض ان أبانا كان شيخا كبيرا قد ذهب عقله و خرف فهلموا نتعاهد و نتعاقد فيما بيننا ان لا نعطي أحدا من فقراء المسلمين في عامنا هذا شيئا حتى نستغني وتكثر اموالنا، ثم نستأنف الصنعة فيما يستقبل من السنين المقبلة، فرضي بذلك منهم أربعة وسخط الخامس وهو الذي قال تعالى : قال أوسطهم ألم أقللكم لولا تسبحون، فقال لهم أوسطهم : اتقوا الله و كونوا على منهاج أبيكم تسلموا و تغنموا، فبطشوا به فضربوه ضربا مبرحا، فلما أيقن الأخ انهم يريدون قتله دخل معهم في مشورتهم كارها لامرهم غير طائع، فراحوا إلى منازلهم ثم حلفوا بالله ان يصرموه إذا أصبحوا و لم يقولوا ان شاء الله، فابتلاهم الله بذلك الذنب و حال بينهم و بين ذلك الرزق الذي كانوا اشرفوا عليه

تسلسل القصة من الايات القرائية

إذا اقسموا ليصرمنهما مصبحين : اول نقطة في قصة أصحاب الجنة انهم أقسموا ليصرمونها مصبحين ولا يستثنون، اجتمعوا وتشاوروا وتحاوروا ثم قرروا واقسموا ليصرمنها مصبحين .
ولا يستثنون : قيل ولا يستثنون نصيب الفقراء وقيل ولا يستثنون حتى كلمة ان شاء الله فلم يقولوها .
فطاف عليها طائف من ربك : الطائف قيل ضريب وقيل صقيع موجة صقيع في دقائق وقيل نار احرقت الجنة لان النية السيئة بينها وبين السلوك علاقه فلما بيت اصحاب الجنة النية السيئة عاقبهم الله فنيتهم بعدم إطعام المسكين أتلف محصولهم كله، فالطائف موجود في كل عصر فطائف التجار قد يسلط الله عليهم حرائق، واما طائف المزارعين فهناك فيضانات ورياح تقتلع الزروع والاشجار وهناك افات كالذباب والعناكب والحشرات والضريب أو موجه صقيع .
فأصبحت كالصريم : يقول ابن عباس أي صارت محترقه مثل الليل بينما الثمرة كبيرة تصغر وتنكمش ويتلف داخلها وتذبل اوراقها وتسود كانها محترقه [3].
فتنادوا مصبحين إلى أن قال فانطلقوا وهم يتخافتون : أي يتسارون بالحديث الا يدخلنها اليوم عليكم مسكين، العقوبة حصلت لهم بالليل بعدما بيتوا النية السيئة ثم بين الله لنا هنا كيف خرجوا من بيوتهم وهم مصرين على منع الفقراء وكيق كانوا يتناجون ويتسارون بالحديث حتى لا يشعر بهم الفقراء .
وغدوا على حرد : أي غدوا على منع للفقراء قادرين .
فلما راوها قالوا انا لضالون : أي تائهون .
كذلك العذاب : هذه الكلمة كذلك العذاب يدور محور القصة عليها، لما كانت الخسارة كبيرة كانت سببا في عودتهم إلى الله وكانت سببا في توبتهم وندمهم ومحاسبتهم لانفسهم وفي اقبالهم وندمهم
رد مع اقتباس
رد


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 09:48 AM.


Powered by vBulletin Version 3.6.8 Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.