#11  
قديم 05-24-2010, 10:34 PM
*جيسيكا* *جيسيكا* غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: من العراق الحبيب
المشاركات: 765
افتراضي

قاهر الاساطير موضوع حلووو ومعلومات جميلة.وتحيا الجزائر معلوماتج جميلة.
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 05-24-2010, 10:35 PM
تحيا الجزئر تحيا الجزئر غير متواجد حالياً
Junior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: الجزائر بالتاكيد
المشاركات: 45
افتراضي

الحيوان
الحيوان هو الشيء الحي الذي يتغذى بتناول مادة عضوية و جدران خلاياه تكون عادة غير صلبة ومعظم الحيوانات تستطيع التنقل ولديها أجهزه عصبية.
لايستطيع الحيوان أن يصنع غذاءه الخاص.لأنه يتغذى على ماده يحصل عليها من النباتات أو الحيوانات الأخرى.
بطرق أخرى فإن الحيوانات شبيه بالنباتات فهي تنمو وتتناسل و تتنفس وتتخلص من الفضلات ويجب على الحيوانات أن تكون قادرة على التنقل.
والحيوانات التي تمارس حركات معقدة لديها أجهزه عصبية عصبية للسيطرة على أجسامها.
وتصعب المقارن وتبين الفرق الحيوان والنبات فعلى سبيل المثال:الكائن الحي (الأوغلينا)الأحادي الخلية لدية جبيلة(أو حبيبة يخضور)يصنف أحيانا كنبات و مع ذلك يمكنة أيضا أن يتغذى بطريقة مشابة للحيوان لذا فبعض علماء الأحياء يصنفون الأوغلينا كحيوان.

من هو مؤلف أساطير الحيوانات؟
أساطير الحيوانات اليونانية التقليدية هي عبارة عن قصص قصيرة فيها الحكمة و العبرة والنصيحة الهادفة.
كتبها عبد متحرر كسيح يدعىإيسوب عاش في القرن الخامس ق.م.
يعتقد كثير من العلماءأن إيسوب لم يكن شخصا حقيقيا و كان من عادة أهل اليونان قديما أن ينادوا مؤلف أساطير الحيوانات ((إيسوب))وربما كانت القصص تقليدية ويتم تداولها بالكلام. و القصة أصبحت جزءا من ذلك التقليد و ربما تكون غير صحيحة.
والقصص ذاتها مازالت شائعة.
أما الروايات التي نعرفها اليوم في مبنية على أساس واضح وهي من إبداع كاتب روماني يدعى ((فايدوس))كان فايدوسعبدا متحررا عاش قبل زمن سيد المسيحع عليه السلام و هذه القصص جمعت وكتبت قبل وقت طويل في القرن الرابع ق.م

من هو أول من روض الحيوانات؟
شعوب العصر الحجري الحديث هم أول من روض أول من روض و دجن الحيوانات وبدأ زراعة المحاصيل و حدثت هذه الخطوة الكبيرة نحو حضارة ما بين عام ((8000و5000))ٌق.م وفيما يعرف الآن بالشرق الأدنى عند طرف شرقي للبحر الأبيض المتوسط.
حرر المزارعون الأوائل أنفسهم و أحفادهم من الإعتماد الكامل على صيد الحيوانات وسيد الأسماك وجميع الحيوانات البرية و الثمار لغذائهم و وضعوا حيواناتهم في حظائر خاصة لحمايتهم و وفروا لها الطعام كما صانوا صغار الحيوانات وهكذ ضمنوا قطعانا جديدة
هكذا بدأ شعب العصر الحجري الحديث بتشكيل مجتمعات مستقرة لأ المزارع أراد التفرغ للإهتمام بأرضه و حصد محاصيلة.
أول النباتات التي زرعها الإنسان هي القمح والشعير فكما كانا غذاء صالحا كان سهلا في الزراعة والحصاد و سيقان و بقايا مخلفاتهما علفا للحيوانات.
أما الحيوانات الأولى التى تم تدجينها فقد كانت الماعز و الخنازير و الالأغنام و المواشي و الكلاب.
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 05-24-2010, 10:40 PM
تحيا الجزئر تحيا الجزئر غير متواجد حالياً
Junior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: الجزائر بالتاكيد
المشاركات: 45
افتراضي

الأسد الأَسَـــدُ حيوان قوي ضخم، من أشهر حيوانات فصيلةالسنوريات. يخاف الناس من زئير الأسد المدوِّي، ولكنهم يعجبون بقوته ومظهره المَهِيب. يُعْرف الأسد بملِك الحيوانات وهو رمز للجمال والقوة.

يستطيع الأسد العيش في الأجواء الباردة والحرارة الشديدة، في المناطق الحضرية والسهول العشبية ومناطق الشجيرات الشوكية. تعيش الأسود حيث تجد غذاءها مثل الغزال ووحيد القرن وحمار الوحش والحيوانات ذوات الحوافر وكذلك في الأماكن التي تتوافر فيها مياه الشرب.

عاشت الأسود في العصور السابقة في أوروبا والشرق الأوسط والهند وكثير من مناطق القارة الإفريقية، إلا أن الإنسان قام بقتل الآلاف منها في هذه المناطق من أجل استخدامها أماكن استقرار جديدة. ونتيجة لذلك اختفت من الشرق الأوسط وشمالي إفريقيا. وفي الوقت الحاضر يوجد 200 أسد تعيش في آسيا معظمها في غابة في الهند. ومازالت بعض الأسود موجودة في المناطق الشرقية لوسط إفريقيا وكذلك في إفريقيا الجنوبية حيث يوجد معظمها في الحدائق الوطنية وفي مناطق تعرف بالمحميَّات حيث تتم حماية الحيوانات من الصيد
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 05-24-2010, 11:00 PM
تحيا الجزئر تحيا الجزئر غير متواجد حالياً
Junior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: الجزائر بالتاكيد
المشاركات: 45
افتراضي

تصنيف الأسد يصنف الأسد في المملكة الحيوانية ضمن صف الثديات آكلات اللحوم من العائلة السنورية.

وقد أطلق العرب على الأسد عدداً كبيراً من الأسماء باختلاف حالاته، ومنها: السبع، الليث، الهزبر، الورد، الضرغام، أسامة.

تسمى أنثى الأسد تسمى لبؤة، أما ولد الأسد فاسمه شبل، ويسمى بيته عرين.

ويسمى صوته المدوي: زئير، وبسبب قوة الأسد ووقاره، وزئيره المدوي أطلق عليه لقب ملك الغابة واعتبر في كثير من الحضارات القديمة أحد الآلهة الحيوانية.

يعيش الأسد في الغابات والسهوب، وقد انقرضت الأسود من أوروبة بحلول القرن الثاني للميلاد، ثم انقرضت من شمالي إفريقيا والجزيرة العربية أواخر القرن التاسع عشر.

تعيش الآن معظم الأسود في إفريقيا الوسطى حيث تتناقص باستمرار، فقد اظهرت إحدى الدراسات تراجع أعدادها من حوالي 100.000 في أوائل التسعينات من القرن العشرين إلى 30.000 أسد برّي حالياً، فقد بدأت أعداد الأسود تتناقص مع تقلص مساحة الغابات، والإسراف في صيده، بالإضافة إلى أن جمهرة الأسود الحالية تواجه خطراً آخر يتمثل في عزلة المجموعات عن بعضها جغرافياً، مما يزيد من احتمال التناسل الداخلي (بين الأقارب) مما يتسبب بمشاكل وراثيّة.

أما السلالة الآسيوية من الأسود فإن ما تبقى منها يعيش في غابة غير شمال غربي الهند في ولاية غوجارات، حيث يعيش 300 أسد في المنطقة المحميّة البالغة مساحتها 1412 كم2.

وتعيش مئات الأسود أيضًا في الأسر حيث تعتبر أهم نجوم حدائق الحيوان وعروض السّيرك.
و الأسد حيوان ضخم جميل، ذو جلد ناعم وفرو بني اللون ضارب إلى الصفرة، ولذكوره غرة بنية مصفرة، وتركيبة جسمه تمنحه القوة أكثر من السرعة، حيث تمتاز أطراف الأسد الأمامية بعضلاتها القوية التي تكسب الأسد القوة للانقضاض على الفريسة وطرحها أرضًا،
وكفوف الأسد ضخمة فيها مخالب معقوفة تساعد على الإمساك بالفريسة والتعلق بها. وفي الأوقات التي لا يلزم فيها استخدام المخالب فإنه يتم إرجاعها إلى داخل غشاء بالكف، وهذا من شأنه المحافظة على إبقاء المخالب حادة في حالة الجاهزية الكاملة.

ويزن الذكر مابين 160 و180كغ، وربما يصل وزنه إلى 230 كغ، وتزن اللبوة حوالي 110 إلى 140كغ.
يبلغ طول معظم الذكور حوالي ثلاثة أمتار من قمة الأنف حتى طرف الذيل، بينما يبلغ ارتفاعها عند الذراع حوالي متر واحد. واللبوة أصغر من الذكر وأقصر منه بحوالي 30سم.

تعيش الأسود في مجموعات من الذكور والإناث والأطفال التي تنتمي إلى عائلة واحدة، ويعتمد الأسد في غذائه على افتراس الحيوانات.

وعندما يقوم ذكر جديد بالإستيلاء على زمرة وإطاحة الذكر المسيطر السابق، فإنهم غالباً ما يقومون بقتل الأشبال.


ولا يسمح الأسد للحيوانات الأخرى بالاصطياد في منطقة قطرها 40كم، وتقوم نشر خليط من البول والرائحة على الشجيرات لتنبيه الدخلاء إلى أن هذه المنطقة مأهولة وأن تجاهل هذا التحذير قد يكون قاتلاً!!

تبلغ ذكور الأسود النضج الجنسي بحلول عامها الثالث، وتصبح قادرة على الإستيلاء على زمرة خاصة لها بحلول عامها الرابع أو الخامس وتبدأ بالشيخوخة عندما تبلغ العام الثامن.
وهو مزود بسلاحين يمزق بهما فرائسه وهما: أنيابه الطويلة الحادة، ومخالبه القوية المعقوفة.

تصل السرعة القصوى للأسد إلى 55كم في الساعة، وهي سرعة محدودة لذلك فإنه يتحتّم على الأسد أن يفاجئ فريسته عن طريق التسلل مقترباً من الفريسة، وعندما يصبح على بعد 15 مترًا فإنه يندفع بأقصى سرعته ويمسك بطرف الفريسة أو رأسها ويطرحها أرضاً، ومن ثم يقبض على حنجرة الضحية بفمه فيخنقها.






ويصطاد الأسد في الغالب ليلاً؛ حيث يتمكن من مباغتة فرائسه في الظلام بشكل أسهل، ولقد حباه الله سبحانه وتعالى ما يعينه على القيام بذلك؛ حيث تمكنه عيناه الملونتان من الرؤية في الظلام وكذلك له حاستا سمع وشم قويتان.
في بعض الأحيان تقوم مجموعة من الأسود بالصيد معًا حيث يكمن بعضها بينما يقوم بعضها الآخر بالإحاطة بالفريسة، ثم يطاردها باتجاه الأسود الكامنة بين الحشائش الطويلة.

وتقوم الإناث بالاصطياد غالباً أما الذكور فهي لا تشارك في الصيد إلى نادراً وعند وجود الفرائس الكبيرة، وبغض النظر عمّن يقتل الطريدة فإن الذكر هو دائماً من يأكل أولاً ثم يليه باقي أفراد الزمرة.

ويستطيع الأسد أن يأكل 35كجم من اللحم في وجبة واحدة. وهو ينهش الطعام بأسنانه ثم يبتلعه دون أن يمضغه، ويقوم الأسد بسحب الفريسة بعد قتلها إلى مكان ظليل ويمكن لأسد واحد أن يسحب حمارًا وحشيًا يزن 270كجم وهو وزن يصعب سحبه على ستة رجال.


والأسود حيوانات كسولة تقضي نحو (1 ساعة يومياً نائمة أو مستسلمة للراحة وقد تنام (24) ساعة بعد تناولها وجبة دسمة!!
والأسد لا يحب افتراس الإنسان إلا في حالات نادرة مثل الحلات التي لا يجد فيها بديلاً لغذائه، أو في حالة الذكور الكبيرة في السن التي لا تقوى على صيد فرائس طبيعيّة لها، فعلى سبيل المثال يستطيع الإنسان أن يقف على بعد 12م من الأسد في غابة جير الهندية؛ حيث نادرًا ما يُلْحقُ الناس هناك الأذى بالأسود. وإذا ما استُفِزَّ الأسد وخاصة إذا جُرح فإنه يتحول إلى عدو شرس، كما سجلت بعض حالات الهجوم على الإنسان في الأسر.

الأسود البيضاء:

الأسود البيضاء أسود نادرة، تتواجد في حالةٍ بريّة في منطقة تيمبافاتي جنوب إفريقيا، ويرجع السبب في اكتسابها اللون الأبيض إلى أنها تمتلك جينة خاصة تسبب بياضاً لفرائها مما يتسبب لها بمشكلة تتعلّق بالصيد، فقد يفضح اللون الأبيض الأسد ويسبب هرب الطريدة بعكس الأسود الطبيعيّة التي تتموّه كليّاً مع محيطها.تولد الأسود البيضاء بيضاء بالكامل بدون البقع الورديّة التي تموّه الأشبال ثم يدكن لونها تدريجيّاً حتى يصبح عاجي اللون
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 05-24-2010, 11:07 PM
تحيا الجزئر تحيا الجزئر غير متواجد حالياً
Junior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: الجزائر بالتاكيد
المشاركات: 45
افتراضي

معلومات عن الفيل النوع الأول Arsinoitherium


هذا الكائن الغريب


الأكل لهذا العملاق الرّقيق لغابات المستنقعات الفجريّ متواصل .

النّوع : الحيوان الثّدييّ
الحجم : بعلوّ 1.8 متر في الكتف
الغذاء : آكل العشب
المفترسات : كريودونتس
عاش : متأخّرًا فجريّ و مبكّر ضّحوي من 36 إلى 30 مليون سنة منذ .



النوع الثانى Elasmosaurus

[
ديناصور البحار سبحت الآلاف من الأميال و يمكن أن يفاجئ فريستها بفضل رقبة طويلة بشكل غير معقول .

النّوع : البلصور
الحجم : بطول 15 متر
الغذاء : آكل اللّحوم
عاش : متأخّرًا طباشيريّ, 85-65 منذ مليون سنة

هذا الوحش الغريب كم طويل

النوع الثالث Hesperornis


[استفاد هذا الطّائر العملاق من استعمال أسنانه أكثر من أجنحته .

النّوع : الطّائر العاجز عن الطّيران
الحجم : بعلوّ متران
الغذاء : آكل اللّحوم
المفترسات : الأقراش, بليسيوسورز, الدّيناصورات
عاش : متأخّرًا طباشيريّ, 80-65 منذ مليون سنة .


رأيتم هذا الطائر العملاق

النوع الرابع Tanystropheus


[كان لدى تانيستروفيس فرقعة خارج الذّيل و أطول رقبة خلال قوانين الفيزياء .

النّوع : الزّاحف
الحجم : بطول 6 أمتار
الغذاء : آكل اللّحوم
عاش : متأخّرًا خاص بالعصر التّرياسي, 235-210 منذ مليون سنة .

النوع الخامس Liopleurodon


سيصغّر هذا المفترس العملاق حوت العنبر حيًّا

النّوع : الزّاحف البحريّ
الحجم : بطول 25 متر
الغذاء : القارت
المفترسات : ربّما لا أحد
عاش : وسط إلى متأخّرًا بالعصر الجوراسيّ, 160-155 مليون سنةً
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 05-24-2010, 11:11 PM
تحيا الجزئر تحيا الجزئر غير متواجد حالياً
Junior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: الجزائر بالتاكيد
المشاركات: 45
افتراضي

معلومات عن الفي الفيل أضخم الحيوانات البرية.

=-=-=-=-=-=-=

الفيل من الثديات العاشبة، ويعتبر أضخم الحيوانات التي تعيش على الأرض، وهو ثاني أطول أفراد المملكة الحيوانية بعد الزرافة.

أنواع الفيلة:

هناك نوعان رئيسان من الفيلة هما : الفيلة الإفريقية، وهي تعيش في جنوب

الصحراء الإفريقية.

والفيلة الهندية وتعرف بالفيلة الأسيوية، وهي تعيش في

أجزاء من الهند، وجنوب شرق آسيا.

والفيل الإفريقي
يزن حوالي 5*500كجم. ويبلغ طول أنثى الفيل المكتملة النمو حـــوالي 2*8 متر، وتزن 3*500كجم. وكان طول أضخم فيل إفريقي ذكر 4*01 متر وبلغ وزنه 11*000كجم، بينما كان أكبر وزن للفيل فوق 6*500 كغ.

ولمعظم الفيلة الإفريقية جلد رمادي داكن، ويشكل مقدم الرأس منحنى خفيفًا، بينما تغطي الأذنان اللتان يصل عرض الواحدة منهما 1*2 مترًا الكتفين، ولكل من الذكور والإناث أنياب يصل نموها في الفــيل الإفريقي الذكر من 1*8 إلى 2*4 متر وتزن الواحدة 23 - 45كجم، بينما تزن ناب معظم الإناث 7 - 9كغ، وقد سُجِّل أطول ناب للفيل الإفريقي بطول 3*5 متر، ووصل أثقلها وزنا إلى 133كغ.

ويوجد نوعان من الفيلة الإفريقي: فيلة الأدغال، وفيلة الغابة.



أما الفيلة الهندية، (الآسيوية):
فظهرها محدب بعض الشيء، وهو أعلى قليلاً من الكتف والردف، ويترواح ارتفـــاع الفيل الهندي الذكر عند الكتفين من (2*7 - 3*2 م)، ويزن حوالي (3*600 كع)، وقد بلغ طول أضخم فيل هندي (3*3 م)، بينما يصل ارتفاع أنثى الفيل الهندي حوالي (2*5 م) وتزن حوالي (3*000) كغ.

ولمعظم الفيلة الهندية جلد رمادي شاحب اللون، وربما تخللته بقع وردية أو بيضاء، وللفيل الهندي سنامان عند مقدم الرأس وفوق الآذان مباشرة. وآذان الفيل الهندي نصف حجم آذان الفيل الإفريقي ولا تغطي الكتفين.

ولمعظم الفيلة الهندية الذكور أنياب تنمو حتى (1 - 1*5 م). إلا أن بعض الفيلة الهندية الذكور وتسمى مكواشز بدون أنـــياب، كما أن معظم الإناث بدونها إلا أن لبعض الإناث أنيابا قصيرة للــغاية.

جلد خرطوم الفيل الهندي أكثر نعومة من جلد خرطوم الفيل الإفريقي، ويوجد نتوء لحمي واحد عند طرفه على هيئة أصبع. ولمعظم الفيلة الهندية خمس أصابع في كل قدم أمامية وأربع في كل قدم خلفية.

أما الفيلة البيضاءنادرة الوجود، وكانت مقدسة فيما مضى توضع في قصور الملوك والأمراء حتى أن الفيلة البيضاء الصغيرة كانت ترضهعا مرضعات من البشر ، كما أن رسومها وتماثيلها كانت تملأ القصور.

جسم الفيل:

يساوي ارتفاع الفيل الكامل النمو تقريباً طول ظهره من الرأس حتى الذيل، وللفيل

رقبة عضلية قصيرة ورأس ضخم وآذانان كبيرتان مثلثة الشكل، وتساعد

أرجل الفيل الضخمة على حمل جسمه.

يبلغ طول الذيل حوالي المتر، وتوجد في نهايته حزمة كثيفة من الشعر .

للفيل جلد رمادي اللون سميك وطري يتدلى أحياناً على هيئة ثنيات مترهلة، وقد يصل سمك جلد الفيل إلى (3 سم)، ولا يحتوي جلد الفيل على غدد عرقية، ومن ثم عليه أن يبرد جسمه بوسائل أخرى، مثل رش الماء على جسمه، بشكل دائم.

كما تتمرغ الفيلة في الوحل فيجف الوحل على الجلد، ويحجز أشعة الشمس عنه فيبقى جسمه بارداً.


تتميز الفيلة بحاسة شم قوية، وللفيلة آذان أكبر من أي آذان حيوان آخر. ولها أنياب على هيئة أسنان ضخمة.

والفيلة هي الحيوانات الوحيدة التي لها أنف على هيئة خرطوم، وهو امتداد للشفة العليا لفم الفيل.

يتكون خرطوم الفيل من كتلة لحمية قوية تخلو من العظام، ويتألف من أنف وشفة عليا

ويبلغ طول خرطوم الفيل المكتمل النمو حوالي 1.5 م، ويزن 140 كغ، ويمكن للخرطوم أن يحمل وزنًا يصل حتى (270كغ)، كما يستطيع الفيل أن يلتقط بخرطومه أشياء صغيرة كقطعة عملة مثلاً.

يشم الفيل ويتنفس بواسطة خرطومة، وللخرطوم وظائف متعددة وهامة فهو يستخدم كأحد الأطراف، كما يستخدم لسحب الأوراق وفروع وأغصان الأشجار، ولوضع الطعام في الفم، ولامتصاص الماء الذي توصله فيما بعد إلى الفم، وهو وسيلة اتصال مع الفيلة الأخرى، فعندما يُحيِّي فيلان أحدهما الآخر فإن كلاً منهما يضع طرف خرطومه في فم الآخر، وتمسح الأم صغارها بخرطومها لتسليتها، ويلعب صغار الذكور لعبة المصارعة بوساطة الخراطيم، كما يحمي الفيل خرطومه أثناء الشجار الحقيقي بلفه تحت ذقنه.

وتوجد حاسة اللمس في الطرف الحساس لخرطوم الفيل. ويستــطيع الفيــل تحــديد شكــل الأشيــاء إذا كانت ملساء أو خشنة، ساخنة أم باردة.
أنياب الفيل طويلة، وتسمى أسنانها العلوية المعقوفة بالقواطع، وهي من مادة
العاج، ويمتد ثلثا كل ناب خارج الفك العلوي.
يشبه شكل أرجل الفيل الأعمدة، أما أقدامه فهي دائرية. ولكل قدم وسادة
لحمية، وتتمدد القدم تحت تأثير وزن الفيل الثقيل، لكنها تنكمش عندما يرفعها.
نظر الفيل ضعيف، وهو مصاب بعمى الألوان، وعيون الفيلة صغيرة نسبياً بالنسبة لحجم
رأسه الضخم.
وتتمتع الفيلة بحاسة سمع جيدة، وتلتقط آذانها الضخمة أصوات الحيوانات الأخــرى علــى مســافة تزيد على 3كم. وتنتصب أذنا الفيل إذا ما أثاره صوت ما.










السلوك:
تتكون عشيرة الفيلة من أفراد العائلات والذكور المستقلة التي تشترك معها في الحياة في نفس المنطقة، ويتراوح عدد أفراد المجموعة بين عدة مئات وعدة ألاف تعيش معاً، وتحصر عشيرة الفيلة نفسها في مساحة صغيرة في الأماكن المطيرة كثيفة النباتات، والتي تصل مساحتها حتى 250 كم2، وتتصل
الفيلة ببعهضا البعض بطرق مختلفة، تشتمل على التصنع بالوقوف والحركة
والإيحاء والروائح والأصوات الخاصة. وتصدر الفيلة كثيراً من الأصوات المقعقعة، ويستيطع الفيل وفق ما أثبتته الدراسات إصدار 25 نداء مختلفاً ولكل منها معنى مختلف.
وتكون قيادة المجموعة للأم كبيرة العائلة، وهي تعرف طرق التنقل وأماكن الثمار والأشجار والماء وتدرب صغار إناثها على تولي مسؤولية قيادة القبيلة في المستقبل.
تحمل الأنثى جنينها مدة 22 شهراً، وتضع مولوداً واحداً، يزن عند الولادة (115 – 145) كغ.




وتعمر الفيلة البرية حتى 60 سنة، ويموت كثير من الفيلة بعد أن تسقط أسنانها لأنها تصبح غير قادرة على مضغ الطعام.
والفيل حيوان ذكي وله دماغ كبير، وحياة الفيلة في البرية معقدة تشتمل على تعلم واكتساب كثير من الخبرات، كما تتمتع الفيلة بذاكرة ممتازة تستخدمها أثناء نشاطها الاجتماعي، وأثناء تنقلها عبر المساحات الشاسعة.
قام الإنسان بتدجين الفيلة وتدريبها منذ آلاف السنين، واستخدمها في نقل الحمولات الثقيلة في بعض الأقطار الآسيوية، كما استفاد من قوتها في الحروب، فقد استخدم القائد المشهور هانيبال عام ( 218ق.م) الفيلة من أجل اجتياز جبال الألب في فرنسا لغزو إيطاليا، كما استخدمه جيش أبرهة الذي توجه لهدم الكعبة سنة (570م)، وقد وردت قصته في القرآن الكريم في سورة الفيل.
كما استخدم الفيل في عروض السيرك العالمية.


تقوم الفيلة بوظائف طبيعية مهمة؛ فهي تساعد في حفر مجرى النهر الجاف حتى تصل إلى الماء تحت السطح، وهذا يوفر ماء الشرب للحيوانات الأخرى. وأثناء تنقُّل الفيلة خلال المناطق الشجرية تعمل على تشكيل ممرات تستخدمها الحيوانات الأخرى، مثل وحيد القرن والحمارالوحشي.
ولكن عدد الفيلة يتناقص بشكل مستمر؛ حيث يقتلها الناس للحصول على أنيابها العاجية. كذلك استوطن الناس في كثير من الأراضي التي كانت تعيش بها هذه الحيوانات مما أدى إلى اختفاء البيئات الطبيعية للفيلة، حيث انخفض عددها في آسيا إلى أقل من 40 ألفا. وبينما قُدِّر عدد الفيلة الإفريقية عام 1979م بحوالي مليون وثلاثمائة ألف، انخفض ذلك العدد إلى حوالي 600 ألف فيل مع بداية التسعينيات من القرن العشرين. وإذا استمر أمر انخفاض عدد الفيلة على ماهو عليه فقد تنقرض هذه الحيوانات من البرية مع إطلالة القرن الحادي والعشرين الميلادي.


الغذاء:
تأكل الفيلة الأعشاب والنباتات المائية، وكذلك أوراق الأشجار والشجيرات وجذورها وقلفها وأغصانها وثمارها، كما تهوى أكل الأوراق في أعالي الأشجار؛ لذلك تستخدم رؤوسها لقلع الأشجار الصغيرة حتى تحصل على أوراقها المرتفعة، ويستطيع الفيل اقتلاع شجرة يبلغ ارتفاعها 9 أمتار، وقطرها حوالي 60 سم.
وتهوى الفيلة بشكل خاص الخيزران، وجوز الهند، والتــمور، والذرة الشامية والخوخ وقصب السكر، ولاتأكل الفيلة لحوم الحيوانات الأخرى.
يأكل الفيل البري المكتمل النمو الضخم حوالي 140كغ من النباتات يومياً. وتشرب الفيلة البرية حوالي 150 لتراً من الماء يومياً، ويمكنها تحمل العطش حتى ثلاثة أيام، وقد تمشي مسافة 80 كم بحثا عن الماء، ويمكنها أن تسير بسرعة تتراوح بين (5 - 10كم/سا)، ويستطيع الفيل أن يركض عند الخوف أو الغضب بسرعة أكثر من 40كم/سا ولكن لمسافة قصيرة، وهي تجيد السباحة.



الحماية من الأعداء:
يساعد الحجم الضخم للفيلة، إضافة إلى سمك جلدها، على حمايتها من معظم الحيوانات، وتعتبر الأسُود والتماسيح والثعابين والإنسان من أهم أعداء الفيلة.
طرائف الفيلة:
- تقدس بعض الشعوب الفيلة مثل الهندوس حيث تعتبر الفيلة أحد أهم الآلهة الهندوسية، ويوضع الفيل في معابد الهندوس وهو مزين بالذهب والجواهر النفيسة.
- يخشى الفيل النار والأصوات العالية ولذلك فعند هجوم الأفيال على المزارع ، يسرع المزارعون الآسيويون بحمل شعلات نارية كما يطرقون على صفائح.
- لا يخشى الفيل الفأر كما هو شائع، وتلك حكاية قديمة لا أصل لها من الصحة.
- عندما تشعر الأفيال بقرب موتها أو بالإنهاك فهي تذهب إلى أماكن المياه، وقد تموت هناك وبتراكم العظام تتكون مقبرة الأفيال، والفيلة عاطفية جداً فيما يتصل بالموتى، ويظهر توترها وخوفها إذا ما رأت
جمجمة فيل آخر
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 07-23-2010, 11:51 AM
موعودة موعودة غير متواجد حالياً
Junior Member
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 12
افتراضي

هاي شكرا على الموضوع عجبني كثيرا انا ايضا من الجزائر
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 07-28-2010, 09:43 PM
kIM -BASHAIR kIM -BASHAIR غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: Saudi Arabia
المشاركات: 994
افتراضي

يسلمووووووووووووووو
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 06-16-2011, 09:37 PM
قاهر الاساطير قاهر الاساطير غير متواجد حالياً
Member
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: جدة
المشاركات: 69
افتراضي

شكراً لكم على الردود الرائعة والمرور الجميل
رد مع اقتباس
رد


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 07:32 AM.


Powered by vBulletin Version 3.6.8 Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.